كلاوديا أورورا فادو بأبهى حلّة

 صوت جديد يصدح في عالم موسيقى الفادو، هو صوت كلاوديا أورورا التي ترعرعت في شمال البرتغال وتقطن اليوم في لندن. وقد غنّت أمام الجماهير المتشوّقة من بريطانيا وصولاً إلى بولندا وكوريا الجنوبية. فموسيقى الفادو، ويعني اسمها «القدر»، ظهرت كفنّ شعبي للغناء يتناقله البحّارة وعمال الموانئ وغيرهم من الكادحين والذين يعيشون المصاعب في لشبونة وعباب البحر في القرن التاسع عشر. ويتميّز هذا اللون الموسيقي بقوّته وتأثيره الدرامي المشبع بالكآبة والخوف من قسوة القدر والفقدان والحنين. وتأتي أورورا بصوتها الأخّاذ ويصاحبها عازفون ممتازون فتدخل موسيقى الفادو محافظةً في الوقت نفسه على الخصائص المميزة لهذه الموسيقى الرنّانة وجامعةً عناصر الفلامينكو والتانغو والموسيقى الغجرية في مؤلفاتها الخاصة. وعلاوة على قوّة صوتها وعذوبته، تثير كلاوديا أورورا إعجاب النقّاد بفضل قدرتها على جمع الأصالة العريقة والشغف

ديسمبر 11 2018

التاريخ

7:00 PM

الوقت

دار الاوبرا السلطني

المكان

Tags :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *